aren

(11)راهباً من ديرين في “بكفيا وبيروت” مصابون بـ’كورونا’… و(٢٠) طبيباً مشتبهاً في إصابتهم بأحد مستشفيات العاصمة اللبنانية
الثلاثاء - 17 - مارس - 2020

التجدد – مكتب بيروت

أصدر اليسوعيون في لبنان “بيانا” عن المصابين بفيروس “كورونا” المستجد جاء فيه : “حتى هذا اليوم، هناك 11 يسوعيا من رهبان ديري بكفيا وبيروت مصابون بفيروس الكورونا المستجد ، 4 منهم يتلقون العلاج في المستشفى.

يلتزم يسوعيو بيروت الحجر الصحي منذ 7 اذار وحتى اشعار اخر. ويخضعون لمراقبة صحية مستمرة. ويخضعون أيضا للتحاليل بشكل دوري وقد انضم اليهم اليسوعي من دير بكفيا في 15 آذار.

لقد قام اليسوعيون المصابون بالفيروس مباشرة او بواسطة يسوعيين اخرين باعلام الاشخاص الذين كانوا على تواصل معهم. ونشجع كل من كان له احتكاك مع احد من اليسوعيين رفاقنا ان يلجأ الى الحجر الصحي عملا بتوصيات منظمة الصحة العالمية”.

٢٠ طبيباً مشتبهاً في إصابتهم

فيما ، افادت المعلومات لصحيفة “الأخبار” ، بأنّ أحد مُستشفيات بيروت يتجه، إلى إجراء فحوصاتٍ لنحو (20) طبيباً ، يُشتبه في إصابتهم بفيروس “كورونا” بعد احتكاكهم بإحدى الحالات التي ثبتت إصابتها.

ووفق رئيسة نقابة المُمرضين والمُمرضات ، ميرنا ضومط، هناك نحو 15 إصابة لمُمرّضين ومُمرّضات ، كانوا على تماسٍ مع عدد من المرضى المُصابين ، وهذا ما يستدعي “ضرورة حماية الطواقم الصحية التي تكون على خطّ المواجهة الأول مع المُصابين”.