aren

هذا هو السر وراء ظهور بطل ” ياكبير” عاريا على خشبة المسرح !
الخميس - 13 - ديسمبر - 2018

 

التجدد – مكتب بيروت

هز مشهد من عمل مسرحي مشترك (ألماني سوري) خلال عرضه في تونس ، منصات وسائل التواصل الاجتماعي، بعد ظهور الممثل – بطل العمل – عاريا في أحد المشاهد.

المسرحية ، التي عرضت (الاثنين ) الماضي على خشبة المسرح البلدي في العاصمة التونسية ، ضمن فعاليات مهرجان ” أيام قرطاج المسرحية ” في دورته ال(20) ، تحمل عنوان : ” ياكبير” ، وتسلط الضوء على المجتمعات الأبوية وعلاقتها بالدكتاتورية ، والعلاقات المعقدة بدءا من العائلة.

بطل”ياكبير” عاريا

وقد عاش جمهور المهرجان ، صدمة كبيرة في أعقاب ما اثاره مشهد الممثل السوري (حسين) مرعي ، وهو يخلع كل ملابسه وبقاءه عاريا لحوالي ال(6) دقائق ، فى موقف اعتبره البعض “فضيحة” للعرض المسرحي.

 

الأمر الذي أثار ردود فعل متفاوتة لدى الجمهور، حيث غادر بعضهم المسرح ، فيما تابع آخرون العرض المسرحي حتى نهايته ، فيما تفاوت ردود الفعل على منصات التواصل الاجتماعي بين الانتقاد والمدح.

وفي تعليقه على الضجة الإعلامية ، التي أحدثها مشهد التعري ، نقلت وسائل اعلام عن المؤلف والمخرج رأفت (الزاقوت) ، قوله ” إن المشهد جزء أساسي لا يتجزأ من بنية المسرحية ، ولم يكن ارتجالا ، مؤكدا أن المشهد لم يكن بغرض إيحاءات جنسية، وإنما محاكاة لما آلت إليه الأوضاع السورية من انتهاكات وجنون وهستيريا، واعتداءات” ، مشيراً إلى الحزن العميق ، الذي تنطوي عليه أحداث المسرحية.

19234490011544615104

وعلى الرغم من أن بعض وسائل الاعلام ، نقلت عن جهات متابعة لنشاطات المهرجان ، الذي انطلقت دورته الحالية يوم (السبت الفائت) ، أنه تم التأكيد على الجمهور بان مسرحية “ياكبير” ، هي عرض ” للكبار فقط ” ، فقد كانت ادارة مهرجان قرطاج ، اصدرت (بيانا خاصا ) عن ظهور بطل أحد عروضها عاريا ، جاء فيه :

” تعبر الهيئة المديرة لمهرجان أيام قرطاج المسرحية في دورتها العشرين عن إدانتها ورفضها للممارسة الفردية التي قام بها الممثل المسرحي في العرض السوري الألماني يا كبير بفضاء المسرح البلدي مساء الإثنين الموافق 10 ديسمبر 2018″.

وتابع البيان: “ما قام به الممثل المذكور لا يتضمنه شريط الفيديو الذي اعتمدته لجنة اختيار العروض لبرمجته في إطار برنامج عروض المهرجان، وهو ما يعد ممارسة فريدة معزولة لا مسؤولة قام بها الممثل مخلًا بالعقد الأخلاقي الاحترافي المهني الذي يستوجب الالتزام الحرفي بتفاصيل العرض المقدم كما وصل إلى إدارة المهرجان”.

وأضاف البيان: “تؤكد المديرة أهمية الحفاظ على مبدأ وضمان حرية الإبداع والتعبير كما ينص عليها دستور الجمهورية، لكن وفق الأعراف والمعايير المتفق عليها والمعمول بها”.

تدور قصة المسرحية ، حول امرأة سورية تزور أخاها في الخارج بعد غياب طويل بسبب خلافات في الرأي بينهما ، ويحاول الأخ ، أن يثني أخته عن قرار العودة للبلاد لحضور جنازة الوالد، بسبب الحرب المشتعلة هناك.

يدخل الشقيق مع شقيقته في صراع مرير، حيث تبدي الاخت إعجابها بوالدها الضابط دائما، فيما يحاول الأخ كشف صورة الأب الحقيقية أمامها، لينتهي الصراع باغتصاب الأخ لأخته، التي تقتله في نهاية المطاف وتنتحر ، لتقضي على الكوابيس التي تلاحقها.

أمل عمران

أمل عمران

الزاقوت

جدير بالذكر ، أن مسرحية “ياكبير” ، عمل ألماني سوري – تأليف : رأفت الزاقوت وأمل عمران – إخراج : رأفت الزاقوت – تمثيل حسين مرعي ، وأمل عمران . معظم أبطال العمل من سورية ، أما مخرجه ، فهو من ألمانيا. يرجح ، أن يستمر عرض هذا العمل بالعديد من المدن العربية والأوروبية.