aren

محمود كامل : ” التنظيمات الإسلامية .. دراما صعبة”
الخميس - 24 - مايو - 2018

 

 

السهام المارقة

 

حوار : آلاء شوقي

«أصعب أنواع الفن، هو مخاطبة الفِكر»، ربما تكون أكثر جملة، قد أكد عليها مخرج مسلسل «السهام المارقة»،  الذي بدأ عرضه مع أول أيام رمضان، المخرج «محمود كامل»، يكشف لنا عن أسرار كواليس صناعة المسلسل، الذي قد يخرج للعالمية، بعد ترجمته لعدد من اللغات الأجنبية، وتحويله إلى فيلم، بعد إعادة صياغة نفس السيناريو !!

> في البداية.. ما الذي تقدمونه بالتحديد في قصة المسلسل ؟!

– بشكل عام، المسلسل عن فكرة التطرف والإرهاب في الوقت الحالي، ومفهومه، ونشأته، وكيف يتم استخدام الدين بشكل خاطئ تمامًا، وتحويره بعيدًا عن طريقه، خصوصا أن هذا الموضوع يعد قضية العصر.

> هل يدور المسلسل حول تنظيم بعينه، مثل: تنظيم «داعش» الإرهابي ؟

– كلمة «داعش» لم تظهر خلال المسلسل كله.. فنحن نتحدث عن فكرة تنظيم إرهابي متطرف.. كما لم نشر كذلك إلى تواجدهم في دولة محددة.

> لكن داخل أحدث المسلسل، نعرف أنهم متواجدون في مكان يدعى «أرض الخلافة»، وهو الاسم نفسه، الذي يستخدمه تنظيم «داعش» على المناطق، التي استحوذ عليها ؟!

– وهذا هو الذكاء، بمعنى أننا لم نشر إلى التنظيم، أو المكان بشكل مباشر، لكن يظهر ذلك من خلال بعض المشاهد، واللقطات، والأسماء.

> يذكر فى القصة وجود شخص يدعى «طلحة»، فهل هو نفسه «أبوطلحة» القيادي بالتنظيم، الذي قتل العام الماضي في دولة «العراق»؟!

– المسلسل مستمد من قصص حقيقية كثيرة، أو بمعنى أدق، بني على أحداث حقيقية، لكنها دمجت بحبكة درامية، وقصص أخرى إضافية..فالمؤلفون الثلاثة: «خالد، ومحمد، وشرين دياب» حقيقة بذلوا مجهودا ضخما في مراجعة، وجمع الأحداث، والشخصيات، والوقائع، لتكييفها مع القصة الدرامية. كما بذلوا مجهودًا في عرض (الفِكر) المتطرف، ومخاطبة العقل، لأن المسلسل كله قائم، ويسير على نفس الخط.

> هل تناولتم فى إطار القصص أى شكل من أشكال العمليات الإرهابية، التى حدثت فى «مصر» بشكل عام، أو منطقة «سيناء» بشكل خاص؟

– لا، على الإطلاق، لم نتطرق إلى تلك الجزئية، لأن فيها (غَلوشة)، إضافة إلى ضرورة الحرص على عدم الخروج عن الفكرة الرئيسية للقصة.. فهى تدور -كما أوضحنا مسبقًا- حول حياة الإرهابيين فى الأساس.. ولم نرد تشويش المتفرج بأحداث أخرى!!

> كيف استقبلت فكرة المسلسل عندما عرض عليك إخراجه، خاصة وأن لديك أعمالا شبيهة من قبل؟

– فى الحقيقة أنا مهتم بالقضية، وهذا الفِكر تحديدًا، لأنه – بالنسبة لي – تناولها أمر فى غاية الأهمية..وأنا لدي رسالة مهمة فيما أقوم به.. فالموضوع من ناحيتي، ليس مجرد مسلسل يعرض في شهر «رمضان» للتسلية، إنما تقديم رسالتنا التي نعمل من أجلها، وتلك هي رؤيتي للفن، بأن قيمته أكبر من أي شيء.. ومَن يقول، إن الفن ليس كذلك، لمجرد أن يقوم بعمل (تافه)، أو مضيع للوقت، فهو شخص يحاول فقط أن يريح ضميره.. ومع ذلك يجب أن نقدم الرسالة الفنية بشكل مشوق، لأن هذا يُحدث فارقا مع المتفرج .. وربما ظهر ذلك مسبقًا من خلال فيلم «خارج الخدمة»، الذي قمت بإخراجه، إضافة إلى مشروع فني آخر يدور حول نفس القضية، استعد له فى الوقت الحالي.

> ماهو الهدف الذي تسعون إليه من خلال المسلسل؟

– نسعى لتغير النظرة داخليًّا، وخارجيًّا. فالغرب يرى صورة خاطئة عن دين الإسلام، والمسلمين. لهذا هدفنا هو تغيير، أو توضيح الصورة الصحيحة للغرب، مثلما نوضحها على المستوى الداخلي .. فالقضية ليست فضح التنظيمات المتطرفة فحسب، بل توضيح طرقهم الخبيثة في التحايل على الدين، أو الفهم الخاطئ له، والصورة الذهنية الخاطئة التي يتصرفون من خلالها، وكيف تحدث عمليات (غسيل المخ) لبعض الأشخاص ليبعدوهم عن الحقيقة، وكيف يتصرف الشخص عند اكتشافه بأنه مخطئ، وماهية سبل رجوعه عن هذا الطريق .. فالموضوع حقًا كبير، وهذا هو أهم، وأصعب مسلسل.. أما هدفنا، فهو كبير جدًا، فنحن نسعى لترجمة هذا المسلسل إلى اللغات الإنجليزية، والفرنسية، والإيطالية، والصينية.

> هناك بالفعل أقاويل، بأن مسلسل «السهام المارقة» سيتم إنتاجه كفيلم أيضًا.. فهل ستقوم بإخراجه؟

– نعم، سوف أخرجه، وسيكون فيلمًا رائعًا !!

“روز اليوسف”

……………………………………………………………………………………………………………………………………………

المحرر :

“السهام المارقة ” يعرض \حصريا\ على تلفزيون” ابو ظبي” 22.00 ( العاشرة ليلاً بتوقيت غرينتش) – وعلى قناة ” ابو ظبي دراما ” 14.00 ( الثانية ظهراً بتوقيت غرينتش)

المسلسل من بطولة كلاً من :  شيري عادل – شريف سلامة – هاني عادل – وليد فواز – يسرا المسعودي – عائشة بن أحمد – كامل إبراهيم – دياموند بو عبود – محمد عرقاوي – هشام فقيه .

التأليف : شيرين دياب / خالد دياب / محمد دياب.

الإنتاج : أكاديميا بيكتشرز – أبو ظبي للأعلام – كلينيك للإنتاج.

الإخراج : محمود كامل .

ملخص فكرة وقصة مسلسل “السهام المارقة” : يتناول المسلسل مشاكل الإرهاب والتطرف ويشير الى تنظيم الدولة \ داعش ، ويوجه أيدي الاتهام الى مؤسسي هذه الجماعات الإرهابية والمتطرفة.