aren

الرواية شبه “الكاملة” لاتفاق وقف اطلاق النار …و”التجدد”ينفرد بنشر محاضر من مباحثات أنقرة (السرية) بين مساعدي (شويغو) وممثلي الفصائل (الاسلامية) المسلحة
السبت - 31 - ديسمبر - 2016

روسيا أرادت اتفاق وقف اطلاق النار… “بندأ أول ” على طاولة مؤتمر الآستانة ، وتركيا … أرادته ” تمهيدا ” للاستانة.

الاتفاق تمت هندسته في اجتماعات أنقرة ” السرية ” بين مساعدي “شويغو” و ممثلي ” الفصائل” المسلحة … والاجتماعات التي أعلن عنها “علنا” كانت لحرف الانظار.

أعضاء من الهيئة العليا للمفاوضات بالمعارضة السورية شاركوا في محادثات أنقرة … الى جانب ممثلين عن الفصائل المسلحة.

جبهة فتح الشام الارهابية \ النصرة (سابقا) …  تتبنى اغتيال السفير الروسي … انتقاما من تغير الموقف التركي تجاهها …

اعلان موسكو انتصار للنهج (التسووي) الروسي الايراني للصراع السوري … ورضوخ تركي لموازين القوى على الارض السورية .

جنرالات في وزارة الدفاع الروسية التقوا على مدار ( شهرين ) بوساطة تركية ، مع قادة 7 من مجموعات المعارضة السورية …

نشاط غير مسبوق في أروقة موسكو السياسية والعسكرية … وموسكو تحتل صدارة المشهد العالمي ، بعد أن اعتاد العالم على أن تلعب واشنطن هذا الدور …

“مصادر خاصة” لموقع التجدد الاخباري:

وزارة الدفاع الروسية قدمت خلال مباحثات أنقرة ” وثيقة” تتضمن لاول مرة اعترافا روسيا بشرعية الفصائل العسكرية (الإسلامية) المعارضة.. ما يعتبر “نقضا” لبيان فيينا وبنوده …

تركيا نجحت في انتزاع اعتراف موسكو بالفصائل الاسلامية المسلحة … كما نجحت سابقا في اخراج مجاميعها الارهابية من شرق حلب بالاتفاق مع  روسيا…

الجانب الروسي طلب استثناء الغوطة الشرقية من ( الاتفاق ) المقترح والتعريف بمواقع جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا) … وممثلو (المعارضة ) السورية المسلحة رفضوا طلب موسكو

الفتاصيل في قسم التحقيقات الخاصة