aren

عملية عسكرية في “الدشيشة” السورية بتنسيق امريكي عراقي أداته “قسد” الارهابية …. و”العزم الصلب” يستعرض قوته في ريف الحسكة الجنوبي
الإثنين - 11 - يونيو - 2018

 

قوات التحالف الدولي تدعم عملية “قسد” في الدشيشة

\ خاص \ (التجدد) – مكتب واشنطن

نحو ادارة الحرب السورية ، وتجنب التورط المباشر في الصراع الدامي ، تستعمل الولايات المتحدة “قوات سورية الديمقراطية – قسد “. وفي صميم هذا التعامل الامريكي مع هذه المنظمة ، كشفت مصادر خاصة للتجدد ، أن هذه الآلية تندرج ضمن بنية دبلوماسية مصممة ، من أجل التحايل على المشاكل السياسية والقانونية – التي قد يسأل عنها البيت الابيض – للعمل مع حزب العمال الكردستاني (PKK) ، وهي منظمة مصنفة على أنها (إرهابية) من قبل الولايات المتحدة نفسها.

وعلى الرغم من وجود العديد من الوحدات العربية والوحدات الأخرى داخل قوات سوريا الديمقراطية ، إلا أن قلة ينكرون ، بأن حزب العمال الكردستاني يسيطر على هذه المجموعة ، سياسياً وعسكرياً واستراتيجياً.

الدشيشة -4

مؤخرا ، نشر الحساب الرسمي لعملية “العزم الصلب” ، على موقع تويتر ، صورا للقوات العراقية و(أخرى ) لقوات التحالف الدولي ، وهي تنفذ مهمات مساندة لقوات سورية الديموقراطية على الحدود العراقية السورية .

 

حيث أطهرت الصور ، مدافع متمركزة ، وفوهاتها تتجه صوب بلدة “الدشيشة” ، التي تعد آخر معاقل لتنظيم الدولة \ داعش ، في ريف الحسكة الجنوبي ، تلك المحافظة الواقعة الى شمال شرق سورية .

من جانبها ، أعلنت “قسد” (يوم) السبت ، السيطرة على بلدة الحامضة جنوب مدينة الحسكة ، موضحة أن قواتها أصبحت على بعد خمسة كيلومترات فقط من “الدشيشة”، وأشارت إلى أن عناصر التنظيم أصبحوا محاصرين في مساحة جغرافية لا تتجاوز ثلاثة آلاف كيلومتر مربع ، بعد دحرهم من عدة بلدات في محيط الحكسة، مثل (الحامضة ، مرجان  ، الحميدية ، الفكة ).

قصف عراقي على موقع “الدشيشة”

واعتبرت “قسد” ، أن انتقال العمليات العسكرية باتجاه الدشيشة ، هو استكمال لتأمين الحدود السورية العراقية ، وللسيطرة على كامل ريف الحسكة من الجيوب المتبقية للتنظيم .

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك (بومبيو) ، قال (الثلاثاء) الماضي ، إن العمليات العسكرية التي تنفذها قوات سورية الديمقراطية (قسد) في الدشيشة شرق سورية ، تهدف لضمان “عدم فرار إرهابيي داعش من المنطقة”.

وذكر بومبيو في بيان ، أن “العملية مخطط لها منذ أشهر بالتنسيق مع القوات العراقية على طول الحدود”. وأضاف أن “الدشيشة معقل سيء الصيت لداعش في شمال شرق سورية، حيث قام التنظيم بإرهاب السوريين والعراقيين لعدة سنوات انطلاقا من هذا المكان”.

وأشار بومبيو إلى أن “القتال في الأيام المقبلة سيكون صعبا للغاية”، مستدركا “لدينا الثقة الكاملة بشركائنا في قوات سورية الديمقراطية، لتخليص سورية من مصيبة داعش” – حسب زعمه –

فوهات المدافع باتجاه الدشيشة

يذكر ، أن عملية “الدشيشة ” تنفذها ” قسد ” ، بدعم من قوات التحالف الدولي ، وبمشاركة طائرات القوة الجوية العراقية والمدفعية المتركزة قرب الحدود العراقية السورية.

يشار هنا ، الى أن قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب (بالإنجليزية: Combined Joint Task Force – Operation Inherent Resolve ويُطلق عليها اختصارًا CJTF–OIR) ، هي قوة مهام مشتركة ، أنشئت من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش).

شكلتها القيادة المركزية الأمريكية في تشرين الأول/ أكتوبر عام 2014، وقد تم انعقاد أول مؤتمر لهذا التحالف في الأسبوع الأول من شهر كانون الأول/ ديسمبر عام 2014 ، وتمت تسمية العمليات بهذا الاسم من قبل وزارة الدفاع الأمريكية، وتتألف من القوات العسكرية الأمريكية ، وأفراد من أكثر من 30 بلدا.