aren

طهران تكشف عن “مقترح لحل” أزمة أذربيحان وأرمينيا … وتتشاور معهما بشأنه
الإثنين - 5 - أكتوبر - 2020

التجدد الاخباري

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، الإثنين، أن طهران أعدت “مقترحا”، لحل الأزمة بين أذربيحان وأرمينيا ، وتتشاور معهما بشأنه.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للمتحدث باسم الخارجية الإيرانية “سعيد خطيب زاده”. وقال “خطيب زاده” إن إيران “ترصد باهتمام تطورات الأحداث على حدودها الغربية، كما إنها على اتصال بأطراف النزاع وإنها على استعداد للمساعدة في حل أزمة قره داغ”. وأضاف أن بلاده “تحترم سيادة أذربيجان وتدعو لوقف إطلاق النار في قره باغ بأسرع وقت للبدء بالحوار الشامل”.

سعيد زاده

وأشار إلى أن بلاده “تتابع الحرب الدائرة في الحدود الشمالية الغربية لإيران بدقة وحساسية، ومنذ اليوم الأول أعلنا أن لا حل عسكريا لتسوية هذا النزاع المستمر منذ عدة عقود، ونؤكد أنه ينبغي وقف الاشتباكات بأسرع وقت وبدء المباحثات السياسية”.

وأعرب الدبوماسي الإيراني عن أمله أن “يمتنع الطرفان عن مواصلة الحرب والعنف، والانتباه إلى أن إيران لا تتحمل حصول اشتباك بالقرب من حدودها خاصة الاعتداء على حدودها”. وأكمل: “إيران تتمتع بعلاقة جيدة مع أطراف النزاع، لذلك حاولنا أن يكون هناك اتصال بشكل ثنائي مع باكو ويريفان وكذلك مع الفاعلين الإقليميين الآخرين. نأمل في أن نتمكن من انهاء هذه الحرب بسرعة”.

يأتي هذا في الوقت الذي دخل فيه القتال بين أذربيجان وأرمينيا ، يومه الثامن في أعنف اشتباكات منذ تسعينيات القرن الماضي، وتأكّد مقتل نحو 200 شخص على الأقل، منذ الأحد الماضي، بينهم أكثر من 30 مدنيا، وسط مخاوف من تحوّل المعارك إلى حرب مفتوحة.

وتتهم أذربيجان ، جارتها أرمينيا باحتلال نحو 20% من الأراضي الأذرية منذ عام 1992، التي تضم قره باغ الذي يتكون من 5 محافظات، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي (آغدام، وفضولي).