aren

سوري المنشأ … لبناني الهوى “د. نعمان أزهري”من دار الفناء إلى دار البقاء
الإثنين - 1 - نوفمبر - 2021

ادارة التحرير :

وصل الى مكتب موقع “التجدد الاخباري” في العاصمة اللبنانية – بيروت ، النص التالي ، وهو موقع باسم المهندس (هشام جارودي)، ننشره كما هو . اذ نتقدم لعائلة الفقيد الألمعي (الدكتور نعمان الأزهري) ببالغ المواساة ، والعزاء

هنا ، النص

غيب الموت بالأمس كبير من بلادي، الدكتور “نعمان أزهري” رحمه الله. علم من أعلام المصارف في لبنان والعالم. بدأت خبرته في الأعمال المصرفية أواخر خمسينات القرن الماضي عندما أنشاء احد اكبر المصارف في سوريا ، وهو بنك المشرق العربي (Banque de L’Orient Arabe)، وتم تعيينه ، رئيسا للبنك.

– شغل ما بين ١٩٦١ و١٩٦٢ ، منصب وزير المالية والاقتصاد والتخطيط في سوريا.

– وعام ١٩٦٣، عين مديراً عاماً ل”بنك لبنان والمهجر” في لبنان.

– وبين ١٩٧١ – ٢٠٠٧ ، شغل منصب الرئيس والمدير العام للبنك نفسه قبل أن يتم تعيينه رئيسا للبنك عام ٢٠٠٧ وحتى وفاته في ٣٠/١٠/٢٠٢١.

‏حاصل على دكتوراه في الاقتصاد من جامعة (السوربون)، إضافة إلى دبلوم في الحقوق ، وآخر في العلوم السياسية من “معهد الدراسات السياسية” في باريس.

‏هو رجل العلم والمعرفة المصرفية لسنوات عمره، وكانت له اليد الطولى في صقل جمعية المصارف في لبنان، وفي إدارة بنكه حتى أصبح “بنك لبنان والمهجر” في عهده من البنوك الأولى لسنوات في لبنان، حتى تاريخ وفاته.

لقد حقق فعلا في “بنك لبنان والمهجر” ، نقلة نوعية للعمل المصرفي في لبنان.

من حسن الطالع أن الله أكرمني بأن أعيش معه جاراً كريماً لأكثر من نصف قرن في المبنى نفسه!

كان المعلم والناصح لنا في أكثر مسؤوليات حياتنا!

‏تحية من القلب لرئيس بنك لبنان والمهجر في لبنان ، الاستاذ “سعد أزهري”، وتعزية صادقه له وللأخوين الاستاذ (سامر) والأستاذ (عمرو) ، ولنا ملء الثقة بهؤلاء الشباب بمتابعة رسالة الوالد الكبير، رحمه الله، في العمل المصرفي المهني الصادق.

تعازينا الحارة إلى حرمة المصون و(ابنته) لينا وإلى السيد (سراج)، وسائر افراد العائلة. 

وتعازينا أيضا إلى أعضاء جمعية المصارف اللبنانية الحاضرين والسابقين ، والتي خدم فيها سنوات من عمره.

تعازينا إلى أسرة “بنك لبنان والمهجر” في فروعه كافة في لبنان ، والخارج.

نعمان أزهري…… اسم لن يُنسى!

رحمك الله

بقلم : المهندس هشام جارودي