aren

“حالة الإرهاب”: أسرار الدبلوماسية الأمريكية بقالب روائي
الخميس - 14 - أكتوبر - 2021

التجدد – مكتب واشنطن

“حالة الإرهاب”، أول رواية لـ(هيلاري كلينتون) بالتعاون مع كاتبة الغموض والإثارة (لويز بيني). ويسرد الكتاب ، خبايا السياسة الخارجية ، ومهمة سيدة على رأس الدبلوماسية الأمريكية في مواجهة “مؤامرة إرهابية عالمية” بنهج روائي ، وخيالي.

شاركت هيلاري كلينتون في تأليف روايتها الأولى حالة الإرهاب مع كاتبة الإثارة لويز بيني.

وطرحت “كلينتون”، وهي زيرة الخارجية الأمريكية السابقة والمرشحة السابقة للرئاسة الأمريكية، يوم الثلاثاء (12 أكتوبر/ تشرين الأول 2021) ، أحدث كتاب لها ، وأول عمل روائي ، أطلق عليه اسم “حالة الإرهاب” بالتعاون مع الكاتبة الكندية (لويز).

حيث استبقت كلينتون ، إصدار روايتها الأولى بتغريدة على موقع “تويتر”، مطلع هذا الشهر، كتبت فيها “(حالة الإرهاب) تعد أول عمل روائي أقدمه! لقد كان عملا مليئا بالحب مع صديقتي ومؤلفة الغموض المفضلة لويز بيني، انتظر بفارغ الصبر قراءة الرواية.”

وكان قد تقرر نشر الرواية في الولايات المتحدة بواسطة دار نشر “سيمون آند شوستر”.  وتسرد الرواية، قصة وزيرة خارجية مبتدئة تدعى “إلين آدامز”، انضمت إلى إدارة رئيس أمريكي جديد هو “دوغلاس ويليامز”.

وعلى رأس الدبلوماسية الأمريكية، يتعين على (إلين)، الكشف عن خيوط مؤامرة إرهابية عالمية تشمل “باكستان وأفغانستان وإيران” بمساعدة موظف في الخارجية من أصول لبنانية ، وصحافي باكستاني-أمريكي.

رواية “حالة الإرهاب” ، ليست أول كتاب تصدره “هيلاري كلينتون”. إذ قامت بتأليف العديد من الكتب بما في ذلك كتاب “إنه يأخذ القرية” عام 1996 و”التاريخ الحي” عام 2003 وكتاب “الخيارات الصعبة” عام 2014 وكتاب “ماذا حدث عام 2017 ” عقب هزيمتها في الانتخابات الأمريكية لصالح الرئيس السابق دونالد (ترمب).