aren

انقسام فيسبوكي وبلبلة في ,,طرابلس ,, شمال لبنان : بسبب محاضرة للداعية الاسلامي “محمد راتب النابلسي” … وميقاتي يتدخل
الخميس - 18 - أبريل - 2019

التجدد – مكتب بيروت

تداول ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي ، خبرا مفاده أنه جرى (منع) محاضرة ، بعنوان : “أثر الإيمان في تربية الأجيال”، والتي كان من المقرر أن يلقيها الدكتور والداعية الاسلامي “محمد راتب النابلسي” في معرض رشيد كرامي الدولي ، يوم (غد الخميس) – بعد صلاة المغرب .

وارجع العديد من أصحاب البوستات والتعليقات ، السبب ، إلى أنّ إدارة المعرض ، اعترضت على إقامتها، وجرى العمل على نقلها الى قاعة مسجد.

62c18c6e5b04d8bc2e41589d7c25ee2e-636911024372991716

وطالب ناشطون من طرابلس ، بفتح أبواب المعرض، سيما وأن منظمة “اليونيسكو” ، كانت أعلنت المعرض من التراث العالمي ، الأمر الذي أشاع مناخ الإنفتاح في عاصمة الشمال، كذلك فقد تحدثت عنه الصحف العالمية، ويجب أن تعتز (طرابلس \ الفيحاء) بكل ضيوفها ، وتكرّمهم من خلال استضافتهم به.

ومن بين المعترضين، كان الناشط الإجتماعي بلال المرعبي، الذي نشر صورة الداعية النابلسي عبر حسابه على “فيسبوك”، وقال: “فليتكلّم أحد من وجهاء المدينة ورجالاتها ومشايخها مع رئيس مجلس إدارة المعرض الأستاذ أكرم عويضة ليفتح أبواب قاعة المؤتمرات في معرض رشيد كرامي. هذا المعرض لأهل طرابلس.. وعلى المنظمين أن يحترموا جمهور الدكتور النابلسي، وواجب على أهل مدينة العلم والعلماء أن تستقبله استقبالاً يليق بالعلماء”.

hgkhfgfs

وبعد ساعات قليلة من اعتراض الناشطين ، وبعض أهالي المدينة الشمالية ، على إغلاق أبواب المعرض بوجه الداعية، تواصل الدكتور (خلدون) الشريف وبتوجيه من رئيس الوزراء السابق (نجيب) ميقاتي، مع المدير العام للمعرض أنطوان (أبو رضا) ، الذي أبدى كل تجاوب وتعاون.

 

وقد أبلغ الشريف ، اللجنة المنظمة ، عبر رئيس الرابطة الثقافية في طرابلس رامز (فري) ، أن قاعة المؤتمرات جاهزة لإستضافة الزائر الكبير ، مع عبارة لافتة تقول : “ضمن الشروط والقوانين المرعية الإجراء في مناسبات كهذه”.

ولاحقًا، أعلنَ (فري) عبر حسابه على “فيسبوك” أنّ الشيخ محمد راتب النابلسي ، سوف يلقي محاضرته غدًا الخميس ، ضمن فعاليات معرض الكتاب في قاعة المؤتمرات الكبرى بمعرض رشيد كرامي الدولي – الساعة السابعة مساءً.

khfgsdd

……………………………………………………………………………………………………………………………………

\المحرر\

محمد راتب النابلسي ، داعية إسلامي سوري، معاصر، له دروس ومحاضرات في الإعجاز العلمي والتفسير، والمنهج العلمي والمعرفة ، وهو رئيس هيئة الإعجاز القرآني . له العديد من المؤلفات وشارك في العديد من المؤتمرات العالمية ، وألقى العديد من المحاضرات الدينية وكان له حضور واسع. هو عضو مؤسس لجمعية مكافحة التدخين والمواد الضارة في سوريا ، ورئيس لجـمعية حقوق الطفل في سوريا أيضًا.

حاصل على درجة الدكتوراه عام 1999م في التربية من جامعة “دبلن” في إيرلندا ، وكان موضوع دراسته “تربية الأولاد في الإسلام”.