aren

مقتل (12) ضابطا سعوديا في محافظة مآرب باليمن
الثلاثاء - 18 - أبريل - 2017

التجدد + (وكالات )

في أكبر خسارة للسعودية خلال حادث واحد ، لقي أكثر من 10 ضباط في الجيش السعودي مصرعهم ، في تحطم مروحية باليمن ، وكان “التحالف ” العسكري ، الذي تقوده الرياض ، أعلن في بيان له (اليوم ) نشرته وكالة الانباء السعودية الرسمية ، عن مصرع 12 ضابطا سعوديا ، إثر تحطم مروحية في محافظة مأرب غربي اليمن.

وقال التحالف ، انه ” سقطت طائرة عمودية من نوع (بلاك هوك) تابعة للقوات المسلحة السعودية أثناء تأدية مهامها العملياتية في محافظة مأرب، ونتج عن الحادث استشهاد أربعة ضباط ، وثمانية ضباط صف من القوات المسلحة السعودية ” ، وأنه ” يجري حالياً التحقيق في أسباب الحادث” .

000-6222614611492527081538

وهذه ليست المرة الاولى التي تسقط فيها مروحيات تابعة لقوات التحالف ضد اليمن ، ففي الخامس والعشرين من شهر يوليو/ تموز العام الماضي ، أعلن التحالف عن مقتل طيارين سعوديين ، نتيجة سقوط مروحية من نوع (أباتشي ) .

اللافت ، أن مكان تحطم المروحيتين المذكورتين ، هو ذات المنطقة – محافظة مآرب اليمنية – وقد ذكر (آنذاك ) أن المسبب في الحادث ، هو ” سوء الأحوال الجوية”

وتقود السعودية ، تحالفا عسكريا (عربيا ) في حربها على اليمن ، وذلك لإعادة فرض سيطرة الرئيس اليمني “عبدربه منصور هادي” على البلاد، بعدما استطاع (الحوثيون) وأنصار الرئيس السابق (علي عبد الله صالح ) من فرض سيطرتهم على مساحات شاسعة وكبيرة بالاضافة الى العاصمة (صنعاء).

وكانت حرب اليمن قد دخلت عامها الثاني خلال شهر مارس \ آذار الماضي، منذ اعلان (عاصفة الحزم ) ، التي انطلقت في 26 مارس \ آذار 2015 ، من قبل الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز ، بمشاركة 10 دول ، وبقيادة الرياض .

وما ان أعلن التحالف انتهاء “عاصفة الحزم” ، حتى أعلن في 21 إبريل \ نيسان 2015 ، عن عملية ، دعيت باسم “إعادة الأمل” ، المستمرة حتى الآن.

حيث تشير الاحصاءات الرسمية (الأممية) والأرقام الدولية ، الى سقوط أكثر من 10 آلاف شخص ،غالبيتهم من المدنيين اليمنيين الأبرياء (أطفال نساء شيوخ …) .

طباعة