aren

فورد “يعظ” التنظيمات المسلحة بعدم التعويل على أمريكا في إدلب
الإثنين - 29 - يوليو - 2019

التجدد – بيروت

تحت عنوان : ” هل تتدخل أميركا لوقف فظائع إدلب؟ ” ، قدم السفير الأمريكي السابق في سوريا، روبرت (فورد)، جملة نصائح للتنظيمات المسلحة في محافظة “ادلب” ، بعدم التعويل على إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، بالتدخل لتخفيف عنهم جراء العمليات العسكرية التي يقوم بها الجيش السوري بدعم روسي في (شمال سوريا).

وبحسب ماقاله فورد في مقالة كتبها بصحيفة “الشرق الأوسط” السعودية ، اليوم الاثنين 29 تموز\ يوليو ، فان عدم تدخل الولايات المتحدة في إدلب ، يعود لسببين :

أولا ، بسبب الشرعية الدولية ، والتي تمنع إمكانية تدخل أمريكا عسكريا، لأنها تحتاج إلى موافقة مجلس الأمن الذي سيواجه من قبل روسيا والصين بـ”الفيتو”، أو أن تقوم واشنطن بالرد على اعتداء عليها من قبل سوريا ما يدفعها للتدخل ، وهذا لم يحدث.

ثانيا -حسب فورد- يعود إلى اقتسام أمريكا وروسيا المجال الجوي السوري، فالروس يسيطرون على غرب نهر الفرات، بينما يسيطر الأمريكيون على جميع الأجواء شرق النهر.

وأكد فورد ، أنه “في حال شرعت القوات الجوية الأمريكية في التحليق فوق إدلب، سيكون هناك احتمال حقيقي للقتال بين الطائرات الحربية الروسية والأمريكية. والحقيقة هي أنه لا أحد في الولايات المتحدة على استعداد للمخاطرة بحرب عالمية ثالثة بسبب سوريا”.

وتحدث فورد عن تجاهل الأمريكين للاجئين السوريين في مخيم “الركبان” وعدم مساعدتهم، ووجودهم في منطقة “التنف” فقط من أجل قطع الطريق على إيران. وختم السفير الأمريكي مقالته قائلا : “إذا كنت مواطنًا سوريًا، أنصحك بأمانة بألا تتوقع الكثير، ولا تنتظر جديدًا من الولايات المتحدة”.

وكان لافتا ان “فورد”، قال حرفيا في مقالته المذكورة ، وقبل ان يعدد أسباب امتناع امريكا عن التدخل في ادلب : ” ها أنا قد تقاعدت عن العمل لدى الحكومة، وأستطيع التحدث بصراحة”…. !!!!.

https://aawsat.com/home/article/1833901/%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%B1%D8%AA-%D9%81%D9%88%D8%B1%D8%AF/%D9%87%D9%84-%D8%AA%D8%AA%D8%AF%D8%AE%D9%84-%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D8%A7-%D9%84%D9%88%D9%82%D9%81-%D9%81%D8%B8%D8%A7%D8%A6%D8%B9-%D8%A5%D8%AF%D9%84%D8%A8%D8%9F

طباعة