aren

أول صور حقيقية ملتقطة لثقب أسود: “فليحيا العلم”
الخميس - 11 - أبريل - 2019

 

5A157DEB-EBA0-4D1B-A6CD-8F5C5033A46F_cx0_cy12_cw0_w1023_r1_s

صورة لمجرة بعيدة (مرصد باريس الفضائي)

التجدد +(وكالات)

كشف العلماء في العاصمة الأمريكية – واشنطن ، الأربعاء، عن أول صور على الإطلاق لثقب أسود. وقام العلماء بتجميع بيانات من ثمانية تلسكوبات لاسلكية في جميع أنحاء العالم ، لإظهار أقرب نقطة من ثقب أسود هائل. وقالت المستكشفة جيسيكا (ديمبسي) : إنها حلقة ضوء حيوية ، تذكرها بـ”عين ساورون” المشتعلة القوية في سلسلة أفلام “لورد أوف ذا رينغز”.

لا شيء، ولا حتى الضوء، يفلت من الثقوب السوداء الهائلة، فهي وحوش الكون الماصة للضوء ، التي وضع لها “آينشتاين” ، نظرية منذ أكثر من قرن، وأكدتها الملاحظات على مدى عقود. هذا المشهد ، الذي لم نره كبشر – قبل اليوم – هو أول صورة لـ(ثقب أسود) ، وتبدو الصورة ، مثل “عين متوهجة”.

انها ، هالة الثقب الاسود ، المحيطة بمركزه الجبار ، والذي يمتلك من الجاذبية الخارقة ، لدرجة انه يحني الضوء ، ويجعل كل المجرة بمليارات نجومها ، تدور حوله . اليوم تظهر أول صورة حقيقية ملتقطة ، لافق الحدث ، الذي عرفت علوم الرياضيات والفيزياء ، بوجوده ، وقدمت له ، توقعات تفصيلية ، وتحليلات علمية فائقة الدقة ، منذ عقود طويلة .

لتأتي المراصد ، فائقة القدرة الآن ، وتظهر صحة ما كان العلم ، تنبأ بوجوده منذ زمن بعيد . انه انتصار آخر ، مذهل ومدو ، على الوهم المقدس ، بفضل ما راكمه العقل البشري الجبار، من “علما ومعرفة”.

عندما نعاين هذا التفاعل العالمي مع منعطف كوني ، عنوانه : الكشف عن أول صورة حية للثقب الأسود، فاننا امام “الاعجاز” ، بوصفه سبق علمي تاريخي ، لا يستوي معه ، بغلا مجنحا ، يطير الى السماء ، ولا عجوزا ، يشق بحرا ، بعصا ، أو آخر يمشي فوق الماء ، مثل عروض السحر الاذاعية..!!!

علماء البشرية اليوم ، كانوا على موعد ، مع بث أول صورة حية للثقب الأسود.

… ومعه ، نحن نهتف ، بل نصرخ :”فليحيا العلم”.

طباعة