aren

حلقة باهتة لضيف متوهج … برنامج “مجموعة انسان” يصطاد “عابد فهد” … ويضيعه .
الثلاثاء - 5 - يونيو - 2018

عابد 8

 

(عابد ) يكشف ان شخصية جابر سلطان في مسلسل “طريق” فيها الكثير من شخصيته بالواقع وتصرفاته بالحياة .

(يازجي) تعلن عن أمنيتها بالعودة الى العمل في قناة “العربية “ السعودية … وانها تفتقد عبد الرحمن الراشد.

(التجدد) – مكتب بيروت   

استضاف برنامج “مجموعة انسان ” ، الذي يعرض على قناةMBC  السعودية ، الممثل السوري “عابد فهد” بطل مسلسل ” طريق ” ، المنافس القوي في المارثون الرمضاني لهذا الموسم .

حيث تحدث فهد عن بداياته العائلية وطفولته ، في أسرة تحب الموسيقى والطرب الاصيل ، وأن لوالده الفنان (جورج ) فهد ، العديد من الاغاني التراثية التي يحتفظ بها الارشيف الفني السوري والعربي ، وما تزال الكثير من اغانيه تردد الى اليوم ، ويغنيها الجيل الفني الحالي .

كما تطرقت فقرة “بداية وقت ” الى تطور مسيرة فهد في الدراما السورية ، وان زوج (خالته) ، الذي كان يعمل يومها في اذاعة دمشق ، هو من ساعده للدخول والعمل في الاذاعة ، وبعد 4 سنوات ، سينضم للعمل في فريق اخراج مسلسل “مرايا” ، تحت ادارة المخرج هشام شربتجي ، الذي سيوافق على طلب عابد ، وسيمنحه فرصة تأدية مشهد في المسلسل ذاته ، لتكون هذه هي بداية الانطلاقة لعابد في حقل الدراما التلفزيوينة.

عابد وزينة في “مجموعة انسان” على mbc

وعن هذه المرحلة قال عابد ، بأن الممثل السوري “ياسر العظمة” ، هو بمثابة الاب الروحي بالنسبة له ، متمنيا عليه عدم الغياب طويلا عن الأعمال التلفزيونية ، واعتبر فهد أن دوره في مسلسل الزير سالم ، بدور “جساس بن مرة” ، سيكون المنعطف له في مجال العمل الدرامي.

وبعد مرور أقل من (ربع ساعة ) على الحلقة ، سيفاجئ معد البرنامج ومقدمه (علي ) العليان ، المتابعين والضيف ، باستقباله للاعلامية السورية زينة (يازجي) ، زوجة عابد ، لكي تنضم اليهما ، وتشاركهما اللقاء في هذه الفقرة ، حيث ظهرت مذيعة قناة (العربية) و(سكاي نيوز) – سابقا ، وهي ترتدي لباسا مستوحى من أزياء التراث الخليجي .

 

ليدور الحديث عن بدايات التعارف ، وأولى اللقاءات بينهما ، وصولا الى مرحلة الزواج . وهنا ذكر عابد أن لقاءه الأول ب(زينة) ، كان بسبب تلبيته لطلب من (شقيقه) بأن يساعد زينة،للعمل في المجال الاعلامي بمحافظة اللاذقية السورية.

عابد فهد وزوجته زينة يازجي

في حين قالت زينة ، ان الكثير من الامور شدتها الى شخصية عابد منذ البداية ، ومنها أنه خلال لقائهما الاول ، وأثناء مرافقته له من منزل عائلتها في اللاذقية باتجاه المركز الاذاعي والتلفزيوني هناك ، لتقديم أوراقها المطلوبة ، كان يسمعها مسرحيات “زياد الرحباني” ، وهذا ما زاد من اعجابها به .

في هذه المرحلة من الحلقة ، أدار مقدم البرنامج حوارا بين الزوجين (عابد – زينة ) ، تناول فيه رؤية كل منهما بالآخر ، وستكشف هذه الفقرة ، أنه في فترة من فترات العلاقة – قبل الارتباط – وصل القلق والتوتر لدى (فهد) الى درجة ادمانه على تناول حبوب مهدئة ، بسبب وجود معارضة من قبل الاهل والاقارب ، لامكانية الزواج ب(زينة).

أما الاهم في هذه الفقرة ، فهو اعلان “زينة يازجي” ، عن أمنيتها بالعودة للعمل في قناة “العربية ” ، قائلة انها : تفتقد قناة العربية ، وتفتقد عبد الرحمن الراشد (مدير عام القناة – السابق) ، وكذلك تفتقد لزملائها في القناة ” ، كما تحدثت عن شغف البداية والعمل في التأسيس للقناة ، باعتبارها اعلام اخباري سياسي عربي.

وكانت يازجي توجهت من ” العربية ” الى قناة “سكاي نيوز عربية ” ، مقدمة لبرنامج “بصراحة ” مدة عام ونصف ، ثم أعلنت قناة “سكاي نيوز” استغنائها رسميا عن يازجي ، التي ذكرت بدورها على صفحتها في تويتر، أن خلافا حصل بينها وبين الادارة ، تقرر على اثره فسخ عقد عملها مع القناة .

خلال استقبال (زوجة عابد ) في الاستديو

كما تحدثت زينة ( زوجة عابد) ، عن الفترة التي سبقت قرارها بالخروج من العمل في التلفزيون السوري ك(مذيعة أخبار) ، الى قناة (العربية ) السعودية :

” كان قرارا صعبا ، ولكن عابد ، هو من شجعني ، وهو قال لي بالحرف الواحد ( يجب أن نذهب ، وان تسبقي نجوم السما ) . لقد كان قرار الخروج من سورية مشترك بيني وبينه ، ورغم الصعوبات التي تواجهنا بالغربة ، فقد كانت رحلة ناجحة “.

تضمنت “بداية وقت ” ، عرضا لصور من حفل زفاف (عابد وزينة) ، وولديهما : الابنة (ليونا) ، والصبي (تيم) ، وصور اخرى لطفولة عابد ، وأسرته .

وفي تعليقها على مشهد الرقص ، الذي قام بآدائه عابد خلال حلقة اقترانه ب(أميرة \ نادين نجيم ) في مسلسل “طريق” ، قالت زينة : رقصة عابد في المسلسل ، هي ذات الرقصة التي قام بها في حفل زفافنا  بالحقيقة.

مشهد من مسلسل ” طريق” يجمع بين عابد “بدور جابر” و نادين ” بدور أميرة”

وكشفت (يازجي) ، أنها لا تغار من ادوار الرومانسية ، التي يؤديها (زوجها) ، ولكن لحظات الحب التي تمر خلال المشاهد الدرامية ، قد تذكرها بالمشاهد الحقيقية ، التي تمر بينها وبين (عابد) ، وقد تدفعها للاشتياق اليه . كان لافتا مزج (يازجي) – على الطريقة اللبنانية – الكلمات العربية بالمفردات الانكليزية.

وقبل نهاية هذه المرحلة من الحوار في البرنامج ، سيطلب (العليان) من عابد ، أن يهدي زوجته (زينة) أغنية بصوته ، حيث سيغني مقطع من أغنية الراحل ملحم بركات : ” يا حبي اللي غاب “.

بينما ستلبي زينة ، طلب مقدم البرنامج ، وتقوم هي بتقديم ختام هذه الفقرة ، فبعد أن طلبت الكاميرا التي ستتحدث عبرها ، قالت بصيغة اخبارية ، لطالما استخدمتها في برامجها الحوارية : ” نذهب الى فاصل ، ونعود لنتابع مجموعة انسان “.

خلال فقرة ” ضد وضد ” ، بدا (جابر – بطل مسلسل “طريق” ) ، متصالحا الى أبعد حد مع ذاته ، فلم يسجل له أجوبة كثيرة ، تدرج ضمن فئة ” لا ” ، وجاءت أغلبها بصيغة “نعم” ، حتى تلك الاسئلة التي قد يخيل للمتابع ، نظرا لتداعياتها ، وأحيانا لامكانية عدم تقبلها من قبل جمهور(عابد) نفسه ، بانه قد يرد عليها ب “لا”.

حيث لفت (فهد) ، الى ان الكثير من شخصية (جابر) في مسلسل “طريق” ، هي من شخصيته بالحقيقة وتصرفاته في الواقع .

عابد -7

كما اجاب ب”نعم” على سؤال ، بان مشاركة (ابن) أخته (جورج قبيلي ) ، كممثل بدور (ملحم) في “طريق” ، كان بسببه ، وكذلك في اجابته ان مسلسل “طريق” ، هو من ازال العديد من مشاكله السابقة مع اسرة العمل ( شركة الصباح) ، مشيدا باحترافية المنتج ، الذي يبحث عن المشروع ، بعيدا عن مفهوم الربح والخسارة .

مع ابن أخته الممثل (جورج ) قبيلي

وكشف عابد ، أن استخدامه لازياء مختلفة في مسلسل ” طريق” ، مستوحى من ملابس “محمد أبو عبيد” المذيع في قناة (العربية) و(العربية الحدث ) ، وان (أبو عبيد) ، كان من أوائل الشخصيات ، التي ظهرت لعابد أثناء بحثه عن ملابس تتميز بها شخصية جابر في المسلسل .

وعن جماهيرية المسلسل من وجهة نظره ، قال فهد : ان البساطة في ” طريق” ، هي التي جذبت الناس ، فهو غير تقليدي ، وينحو باتجاه السهل الممتنع ، كما ان له علاقة بالبيئة التي نعيشها ، فانا ضد الاعمال التي نقلد بها الغرب مثل (الاكشن) ، فنحن لسنا من صناعها ، وانا اقول ذلك من وجهة نظري ، وليس رسالة لأي أحد ، فقط هي رسالة بان نشبه واقعنا وحالنا ، فحسب “.

ولدى اجابته عن سؤال حول نجومية ( نادين نجيم \ أميرة ) ، التي تشاركه البطولة في مسلسل “طريق”  ، ذكر عابد أن نادين اثبتت بان لديها الخبرة ، وطبعا كان لجمالها دور اساسي ، لكن من خلال التجربة في “طريق” ، ارى ان لديها هاجس وشغف باثبات الحضور ، واستطاعت ان تحقق ذلك بالمتابعة ، والتعب على الشخصية التي تقوم بآداء دورها “.

 

نادين نسيب نجيم

وعن تصنيف المسلسل بالمرتبة السادسة من حيث المشاهدة في لبنان ، قال : ” لا اعتقد انه دقيق ، فهناك مسلسلان على الاقل ، هما جزء ثان . ومن خلال المتابعة ، وردود الفعل على السوشيال ميديا ، أقول ان احصاءات الشركات ، قابلة ان تكون حقيقة ، او  لا ” .

عابد أشار الى ان أسرة عمل مسلسل “الهيبة ” في الجزء الثاني ، ” حاولت الانتصار على الجزء الاول ، وممكن ان تنجح في ذلك ، ومن الممكن لا . الخيار، هو خيار المخرج والشركة المنتجة ، وليس دائما تستطيع ان تقرر نجاح العمل ، ولكن من حقك التجريب ، وان تقدم رؤية “.

وفي حديثه عن “الفانتازيا ” في الدراما ، قال عابد : ” ان مسلسل الجوارح ، هو أول عمل في الفانتازيا ، التي تخرج فيه الكاميرا الى الطبيعة ، وقد حقق جماهيرية كبيرة . أما مسلسل ” أوركيديا ” ، فان السبب الرئيسي لعدم انتشاره ، هو الضعف اللوجستي .

كما اعتبر عابد فهد ، أن مسلسل “الحجاج” كان بالنسبة له مفترق طرق ، من حيث جنون الشخصية والاشكالية التاريخية التي تسجل لها ، وأن الاتفاق على القيام بدور شخصية الحجاج ، اتى بعد الشهرة التي حصدتها شخصية “جساس بن مرة ” ، التي قام بآدائها في مسلسل (الزير سالم ) .

وكشف عابد ، أنه لم يكن يعلم في بداية الحديث عن مسلسل الحجاج ماذا سيكون دوره فيه ، ليصاب بالدهشة والارتباك ، حينما أعلمه منتج العمل (عدنان) العواملة ، بانه هو من سيؤدي دور ” الحجاج بن يوسف الثقفي” ، الذي أنتجته المركز العربي للانتاج الاعلامي – الاردن .

عيوب في الاعداد \

غاب في فقرة “بداية وقت ” ، أي تناول او حتى مرور بسيط من قبل مقدم البرنامج على علاقة الضيف ببقية أفراد اسرته (الام – الاشقاء – الشقيقات ) ، خصوصا ان هذه الفقرة مخصصة ، للحديث عن النشأة والولادة الاولى .

أما فقرة “ضد وضد” ، فقد فضحت ركاكة المعد ، خصوصا لجهة عدم مواجهة (عابد )، بأي موقف له سابق – عدا عن ملاحظته على آداء لجنة تحكيم برنامج (فويس كيدز) – وهو ما كشف عن عيب قوي في متابعة أقوال وتصريحات الضيف ، سواء (السلبية او الايجابية ) ، وهي كثيرة ومتعددة .

بدت الحلقة ، وكأنها (مسلوقة سلق ) ، أو أنه قد تم الاعداد لها على عجل ، فقد ظهر ضعف التحضير في الكثير من مراحل الحوار ، وقلما كانت هناك اسئلة تعادل في أهميتها ، أهمية الصيدة (عابد) ، التي خرجت بها صنارة “مجموعة انسان” في موسمها الثاني .

ورغم قبول شخصية عابد ، وامكانية كسب مواقف منه ، فقد بدا مقدم البرنامج متساهلا في ذلك ، بل ومتنازلا ايضا ، حتى جاءت نتائج المتابعة للحلقة متواضعة جدا ، بل وأقل من المتوقع والمأمول ، وهو ما يؤشر بوضوح الى غياب البحث لدى فريق البرنامج ، عن تفاصيل كثيرة ، وأعمق في التناول والمضمون .

طباعة