aren

تغيير ملكي أردني سريع ومفاجىء في أرفع موقع عسكري
الخميس - 25 - يوليو - 2019

\التجدد\

في خطوة لها مابعدها ، أجرى العاهل الأردني (عبد الله) الثاني ، تغييرا مفاجئا، بعد ظهر أمس الأربعاء، في قيادة الجيش، أحال بموجبه الفريق ، (محمود) الفريحات إلى التقاعد ، وعين بدلا منه ، قائد سلاح الجو ، اللواء (يوسف) الحنيطي.

و وفق ما ذكره الموقع الإلكتروني للقوات المسلحة الأردنية ، فان الحنيطي ، يعد القائد رقم 17 للجيش الأردني، الذي تعاقب على رئاسة وقيادة الجيش الأردني منذ 1923، تاريخ تأسيس “إمارة شرقي الأردن”.

والحنيطي ، هو لواء ركن طيار مقاتل، من مواليد مارس/ آذار 1959، وشغل منصب قائد سلاح الجو الأردني، حتى تاريخ صدور المرسوم الملكي بتعيينه ، قائدا للجيش.

الحنيطي

اللواء الحنيطي

التغيير في أرفع موقع عسكري ، كان (سريعا وخاطفا) ، وحتى الآن لم تعرف أسبابه المباشرة بعد ، وسط توقعات ، بان يكون الفريق (فريحات)، مرشحا في اي لحظة ، يتقرر فيها تعيين “وزير دفاع” في مجلس الوزراء بمرحلة لاحقة.

وتوقف العديد من خبراء الشأن العسكري الأردني ، عند القرار الملكي ، لجهة أنها المرة الأولى في تاريخ المملكة ، والمؤسسة العسكرية ، التي يتم فيها تعيين قائد سلاح الجو (تحديدا) ، رئيسا لأركان كل القوات المسلحة، خصوصا وأن التبديل الجديد قد يؤدي إلى مغادرة نخبة من الجنرالات ، الذين كانوا قد عملوا ايضا مع (الفريحات). وتسربت معطيات تفيد باحتمالية ، ان يحصل تغيير آخر في قيادة قوات (الدرك) بنفس الوقت.

ولوحظ بان التغيير في قيادة الجيش ، قرره الملك مباشرة ، بعد عودته منذ “ثلاثة ايام” فقط ، على زيارة قيل انها تمثل (إجازة خاصة) من الولايات المتحدة.

وكان فريحات شغل منصب رئيس الاركان ، في 2 أكتوبر/تشرين أول 2016، أي شغله لنحو عامين و10 أشهر.

طباعة