aren

انتشال( 516 ) جثة من مقبرة ” بانوراما” الجماعية في (الرقة) العاصمة السابقة لتنظيم “داعش”
الخميس - 29 - نوفمبر - 2018

التجدد + (فرانس 24 \  France 24 )

انتشلت فرق الطب الشرعي ، ما يزيد على (516) جثة من مقبرة “بانوراما” الجماعية بمدينة الرقة ، التي تعد كبرى المقابر الجماعية في العاصمة السابقة لتنظيم داعش \ الدولة الإسلامية في العراق والشام.

وتشير تقديرات ، إلى أن المقبرة الجماعية الضخمة ، تحتوي على ما يزيد من (1500) جثة، لكن عمليات انتشال الجثث ، تواجه تحديات كبرى.

ومن أبرز هذه التحديات ، أنها دفنت بطريقة عشوائية تحت وطأة المعارك المستعرة في معقل التنظيم، بالإضافة إلى عدم وجود دعم علمي للتعرف على هوية هذه الجثث.

وغالبا ما تقتصر عمليات التوثيق فور استخراج الجثة على الكشف الظاهري، من حيث كونه رجلا أو امرأة أو طفلا، بالإضافة إلى ترجيح كونه مدنيا أو مقاتلا ، استنادا إلى ملابسه.

وبينما لا يزال آلاف المفقودين غير محددي المصير، أو غير معروفي الجثمان بالنسبة إلى ذويهم، فإن الزمن يلاشي إلى نحو كبير ، آمال ذوي المفقودين في العثور ولو على جثامينهم، خاصة في ظل غياب الدعم العلمي الكافي لفحص جثامين المدفونين في المقابر الجماعية.

ورغم مرور ما يزيد على عام ، منذ خروج تنظيم “الدولة الإسلامية” من الرقة (شمال وسط سوريا)، فإن الحياة لا تزال تحاول أن تعود تدريجيا إلى المدينة المدمرة ، والتي لا تزال تواجه تهديدات الألغام.

وكانت الفصائل المسلحة ، قد شنت هجوما على الرقة ، مطلع شهر آذار \ مارس 2013 ، وأعلنوا عن اقترابهم من السيطرة على المدينة في الخامس من الشهر نفسه ، لتصبح “الرقة ” أول عاصمة محافظة تسقط بيد المعارضة المسلحة ، منذ بدء الحرب السورية ، وقادت ” جبهة النصرة – فرع تنظيم القاعدة في سوريا ” قوات المعارضة في هذه المعركة.

https://youtu.be/LFXVLaz6HUM

طباعة